آخر الأخبار

news

تراس ستبحث عما تبقى من غاز في بحر الشمال وتعتمد “التكسير” لتوفيره في بريطانيا

أيدت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس، التي تتنافس حاليا على رئاسة حزب المحافظين الحاكم ومنصب رئيس الوزراء، فكرة تكسير الغاز الصخري وسط أزمة طاقة تلوح في الأفق في بلادها.
وقالت تراس في لقاء مع أعضاء من الحزب: “ردودي في مجال الطاقة تتضمن السماح باستخدام التكسير الجزئي. يجب أن نسمح بالتكسير في الأماكن التي يدعمها المجتمع”.

وأكدت أنها مستعدة لإعداد مشروع قانون في وقت قصير يسمح باستئناف إنتاج الغاز الصخري بطريقة التكسير.
وأضافت الوزيرة: “سأتأكد كذلك من أنه تم بالفعل استخدام كل الغاز الموجود في بحر الشمال لدعم إمدادات الطاقة المحلية لدينا. سأكون أكثر نشاطا في الترويج لمشاريع المحطات النووية، بما في ذلك الكبيرة والصغيرة منها”.

في مارس، تحدثت صحيفة “ديلي تلغراف” عن رغبة رئيس الوزراء حينذاك بوريس جونسون في العودة إلى ممارسة التكسير الهيدروليكي، والتي تم عمليا منعها في بريطانيا على مدار العامين الماضيين.

وهذه الطريقة تثير عادة قلق المدافعين عن البيئة بسبب احتمال حدوث صدمات صغيرة تحت الأرض وخطر تلوث مصادر مياه الشرب بالمواد الكيميائية.

المصدر: تاس

أترك تعليق

لن يتم مشاركة بريدك الإلكتروني مع اي جهة أخرى - الرجاء مراجعة سياسة الخصوصية للموقع