آخر الأخبار

رغم الظروف الصعبة، قفزة نوعية في الجنوب لمشاريع تطويرية اضافية تحققها مؤسسة مياه لبنان الجنوبي

news

كتب وليد الزين

تمكنت مؤسسة مياه لبنان الجنوبي منذ تسلم الدكتور وسيم ضاهر المديرية العامة، من تحقيق قفزة نوعية على مستوى الإرتقاء بأدائها الإداري والفني والعلمي والاستراتيجي إلى العالمية، ضمن رؤية تؤسس لمستقبل تكون في المياه في الجنوب متاحة للجميع ومتوفرة للإستخدام الهادف.
وقد اصرت المؤسسة على متابعة برامجها الاصلاحية والتطويرية في ظل ظروف صعبة تمر بها البلاد على الصعد السياسية والاقتصادية والمعيشية والصحية، وهي استطاعت أن تشبك علاقات مثمرة مع جهات مانحة محلية ودولية من أجل تحقيق أهداف المؤسسة ورؤيتها التي تصب في صالح المواطنين في الجنوب، وبالفعل حازت المؤسسة على ثقة الجهات المانحة، التي لمست جديتها وإرادتها على تنفيذ المشاريع ذات الصلة وبمواصفات عالية.
وآخر هذه المشروعات، مشروعا وادي جيلو – عيتيت (بالتعاون مع intersos بتمويل من الاتحاد الاوروبي) ويانوح – معروب (بالتعاون معACF وبدعم من كونسورتيوم “سبيل” وبتمويل من الاتحاد الاوروبي).
وتضمن مشروع وادي جيلو-عيتيت الذي تم تنفيذه بالكامل مراحل عدة، أولها كان تطوير وتأهيل آبار محطة وادي جيلو الموجودة وحفر آبار إضافية ومد خط جر الى خزان عيتيت (الذي انجز بناؤه بالتعاون مع اليونيسف وبتمويل من KFW) لتغذية قرى عيتيت، وادي جيلو، البازورية، جبل حانين، يانوح وصولاً إلى العباسية.
فيما يتألف مشروع تطوير محطة يانوح – معروب، تطوير وتأهيل المحطة ومد خط جر بطول 8 كلم إلى خزان معروب لفائدة عدة قرى محيطة بها.
وقد نظمت مؤسسة مياه لبنان الجنوبي جولة تفقدية وتعريفية على المشرعين، شارك فيها النواب السيدة عناية عز الدين والحاج علي خريس والشيخ حسن عزالدين والحاج حسين جشي، بالاضافة إلى رئيس اتحاد بلديات جبل عامل الحاج علي الزين ورؤسات بلديات وفعاليات المنطقة، وقدم مدير خلالها عام مؤسسة مياه لبنان الجنوبي الدكتور وسيم ضاهر شرحاً مفصلاً عن المشروعين والمشاريع الأخرى التي وضعت قيد التنفيذ والتي تستفيد منها قرى عديدة في قضاء صور، ومدى ارتباطها باستراتيجية المؤسسة لتطوير قطاع المياه في الجنوب.

أترك تعليق

لن يتم مشاركة بريدك الإلكتروني مع اي جهة أخرى - الرجاء مراجعة سياسة الخصوصية للموقع