آخر الأخبار

ألمانيا تأمل في التوصل إلى اتفاق مع بايدن بشأن “السيل الشمالي-2”

news

أعرب وزير الخارجية الألماني هايكو ماس عن أمله في تسوية المسائل المتعلقة بمشروع الغاز “السيل الشمالي-2” مع واشنطن بعد تولي جو بايدن منصب رئيس الولايات المتحدة.

وقال ماس خلال مقابلة مع مجلة “دير شبيغل” الألمانية إن “الاتحاد الأوروبي يرى العقوبات (الأمريكية) المفروضة على المشروع خطوة غير قانونية وينظر إلى تنفيذ المشروع (السيل الشمالي-2) بشكل مختلف من وجهة نظر سياسة واشنطن”.

وأعرب عن أمله في إحراز تقدم مع الإدارة الأمريكية الجديدة فيما يتعلق بمسألة العقوبات المفروضة على المشروع الذي يهدف لمد أنبوب غاز من روسيا إلى ألمانيا عبر قاع بحر البلطيق.

وفي وقت سابق وافق مجلس النواب ومجلس الشيوخ في الكونغرس الأمريكي على إدخال تعديلات على مسودة ميزانية الدفاع لـ2021 والتي تنص على عقوبات صارمة ضد مشروعي “السيل الشمالي-2″ و”السيل التركي”.

من جهتها أعلنت الحكومة الألمانية مرارا أن العقوبات الأمريكية العابرة للحدود غير شرعية، مشيرة إلى أن برلين تعتبر “السيل الشمالي 2” مشروعا اقتصاديا بحتا.

وتعمل الولايات المتحدة على عرقلة تنفيذ مشروع الغاز الروسي “السيل الشمالي-2″، ويأتي ذلك في وقت تخطط فيه واشنطن لزيادة مبيعاتها من الغاز الطبيعي المسال إلى أوروبا.

ويجري حاليا تنفيذ المرحلة الأخيرة من مد الأنابيب لمشروع “السيل الشمالي-2″، الذي يتضمن بناء خطين لنقل الغاز الطبيعي الروسي بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

وقد حصل المشروع على جميع تصاريح التشغيل اللازمة من البلدان التي يمر خط الأنابيب عبر مياهها الإقليمية.

المصدر: تاس

أترك تعليق

لن يتم مشاركة بريدك الإلكتروني مع اي جهة أخرى - الرجاء مراجعة سياسة الخصوصية للموقع